رئيس الوزراء الإسباني يدعو إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية وسط الصراع في غزة


جدد رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز يوم الأربعاء التأكيد على الحاجة إلى الاعتراف بدولة فلسطينية كجزء من حل الصراع الدائر في غزة والذي أودى بحياة ما يقدر بنحو 33 ألف فلسطيني.
وقال سانشيز في الكونغرس الإسباني إن “رد إسرائيل غير المتناسب يقلب عقودا من القانون الإنساني ويهدد بزعزعة استقرار الشرق الأوسط والعالم”، واصفا الصراع بأنه “واحد من أكثر الكوارث الإنسانية المؤسفة في هذا القرن”.
وطالب سانشيز جميع الأطراف المعنية بتحقيق وقف دائم لإطلاق النار.
وأكد سانشيز على الحاجة إلى “الرهان على السلام” وإقامة اتصالات ” وهي ضرورة أكثر من أي وقت مضى لإنقاذ الأرواح وضمان الأمن والسلام في المنطقة، وهو ما سيكون له تأثير مباشر على أمننا واقتصادنا وتماسكنا الاجتماعي”.
وأضاف أن معظم الدول الأوروبية تتفق على ضرورة حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية.
وقال “إنه أمر عادل تطالب به الأغلبية الاجتماعية ويصب في مصلحة إسبانيا”، مؤكدا أن ” إسبانيا مستعدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية”.
وفي يوم الأربعاء أيضا، أعلنت المتحدثة باسم الحكومة الإسبانية بيلار أليغري أن سانشيز سيبدأ جولة من المحادثات مع قادة أوروبيين، موضحة أنه سيجتمع مع قادة أيرلندا والنرويج يوم الجمعة لتعزيز الجهود باتجاه حل الدولتين.
#فلسطين

اترك رد